منتديات الأستاذ نور الدين قاسمي

منتدى تربوي تعليمي يهتم بمادة الأدب العربي والعلوم الإنسانية في المرحلة الثانوية وفقا للمناهج الجزائرية ى
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  

شاطر | 
 

 كتاب البلاغة الواضحة( سؤال وجواب)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 110
تاريخ التسجيل : 09/01/2008

مُساهمةموضوع: كتاب البلاغة الواضحة( سؤال وجواب)   الإثنين مارس 17, 2008 1:05 am

كتاب البلاغة الواضحة( سؤال وجواب)
شرح فضيلة الشيخ
د/ ناصر بن عبد الرحمن الخنين
الدرس الأول
مقدمة في البلاغة الواضحة
س(1)/ لماذا تم اختيار كناب البلاغة الواضحة ؟
(1)لأن هذا الكتاب مختصرا ولإختلاف أجناس ومستويات الذين يتابعون الدروس
(2) وهذا الكتاب بسط القواعد وسهلها ويسرها وضرب أمثلة ونماذج عليها وكون هذا الكتاب منتشرًا في مكتبات العالم العربي وسهل الحصول عليه.
س/ لماذا كانت اللغة العربية؟ أشرف من سائر اللغات ؟
(1) شرفت بشرف مادتها ومادة القرآن الكريم وهو كلام الله -عز وجل- الذي جاء بهذا اللسان، فلما جاء بهذا اللسان ارتقت هذه اللغة وعلت، ثم نالها من بركة الله -عز وجل- من بركة كلامه لأن الله -جل وعز- قد قال: ﴿ كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الألْبَابِ﴾ [ص: 29]، فنالت العربية بركة هذا القرآن الحكيم.
(2)تعد مادة البلاغة ذروة سنام العربية ولبها وتاجها وجوهرها وقد عدها العلماء علماً قرآنياً لأن نشأتها أساساً كان في أحضان فهم التنزيل وإدراك أسباب الإعجاز ومعرفة طرقه ومسالكه .
(3) يعد القرآن الكريم ذروة سنام الفصاحة فمن عرف إعجازه ومسائله ودقائقه وقواعده فما دونه من الفصاحة كان أعلم به ثم تليه السنة المطهرة في المكانة.

(4) يعد تعلم اللغة العربية تعبداً قال عمر t("تعلموا العربية فإنها من دينكم )
س/ أذكر ما قاله ابن كثير -رحمه الله- في قوله -جل وعز-: ﴿ إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لَّعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ ﴾ [يوسف: 2] ؟
الحافظ بن كثير رحمه الله- قال: "لغة العرب أفصح اللغات وأبينها وأوسعها وأكثرها تأدية للمعاني التي تقوم بالنفوس، فلهذا -كما قال- أنزل الله -عز وجل- أشرف الكتب بأشرف اللغات على أشرف الرسل ، بسفارة أشرف الملائكة ، في أشرف بقاع الأرض، في أشرف شهور السنة ، فكمل في كل الوجوه"، من لغته ومعانيه ودقائقه وأحكامه وألفاظه ومبانيه وتوجيهاته لأنه من الله -عز وجل-.ولذلك نالت العربية هذه البركة .
س/ أذكر الفوائد الواردة في قوله -عز وجل-:﴿كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الألْبَابِ﴾ [ص: 29] ؟
في هذه الآية العظيمة أربع فوائد:
أولا: أنه كتاب عظيم منتهي العظمة في قيمته وبركته وأحكامه.
ثانيا: أنه كتاب منزل من عند الله عز وجل على نزل بلغة مباركة على رجل مبارك وهو محمد -عليه الصلاة والسلام- .
ثالثا: كتاب مبارك فمن عمل به واشتغل بعلومه ومادته تدركه تلك البركة، ومن بركته على لغة العرب أنه حفظها إلى قيام الساعة والله تعهد بحفظ كتابه.
رابعا: الغرض من إنزال القرآن هو التدبر والتفكر والعمل به وليس فقط التلذذ والبكاء ولن يتم الوصول لذلك إلا بتعلم اللغة والبيان وعلم المعاني ﴿لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الألْبَابِ﴾
.س/ كيف نصل إلى التفكر والتدبر والعمل ؟
يكون التفكر والتدبر والعمل عن طريق اللغة، عن طريق البيان، عن طريق علم المعاني، عن طريق هذه الدقائق هذه هي التي توصلنا إلى التفكر والله -عز وجل- قد بين أن كتابه ميسر ﴿وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِن مُّدَّكِرٍ ﴾ [القمر: 17]
س/ ما حكم تعلم اللغة العربية وعلى رأسها علم البلاغة ؟
أرجح الأقوال "في هذا أنها فرض كفائي، إذا قام بهذا العلم من يكفي سقط العلم
س" مالسبب في اندثار اللغات الأخرى كاللاتينية والإنجليزية وبقاء العربية؟ لأن اللغة العربية محفوظة إلي قيام الساعة لأن النص والأسلوب مضبوط بضبط القرآن.
س" مالغرض من انرال القرآن الكريم؟
الغرض من إنزال القرآن هو التدبر والتفكر والعمل به وليس فقط التلذذ والبكاء ولن يتم الوصول لذلك إلا بتعلم اللغة والبيان وعلم المعاني والله عز وجل بين أن كتابه ميسر فقال " وَلََََََََقد يَسَّرْنَا القُرْآَنَ لِلْذِكْرِ فَهَلْ مِنْ مُدَكِر )
س/ كيف نشأ علم التأليف البلاغي ؟ مع ذكر المؤلفات البلاغية ؟
نشأ هذا العلم في أحضان القرآن الكريم والمؤلفات البلاغية أحيانا ترتبط باسم
القرآن
ومن المؤلفات في هذا العلم:
-(1) أول مؤلف كتاب مجاز القرآن ( لأبي عبيدة معمر بن مثنى المتوفى سنة 208 أو 209 أو 210 هجرية)
(2)كتاب البيان والتبيين للجاحظ المتوفى سنه 255 هجرية وهو مستودع ضخم لنصوص البيان العربي.




__________________



ليْتَ مَا بَيْنَ مَنْ أُحبُّ وبيني
مثلُ ما بين حاجبيَّ وعَيْنـي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://gasmi.ahlamontada.com
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 110
تاريخ التسجيل : 09/01/2008

مُساهمةموضوع: كتاب البلاغة الواضحة( سؤال وجواب)   الإثنين مارس 17, 2008 1:07 am

3)- كتاب تأويل مشكل القرآن لابن قتيبة المتوفى سنه 276 هجرية.- كتاب " البديع " للشاعر عبد الله بن المعتز المتوفى سنة 296هجرية وألفه ليثبت أن البديع وأنواعه موجود في القرآن وفي كلام العرب.
(4)كتاب نقد الشعر وقد ألفه قدامة بن جعفر وكان نصرانيًا فأسلم على يد المكتفي بالله وهذا الرجل قد توفي سنة ثلاثمائة وسبعة وثلاثين.
(5)- كتاب "النكت في إعجاز القرآن" للرماني، الرماني هذا مؤلف اقترب إلى حد ما من لمس إعجاز القرآن وتشخيص دقائقه ومسائله، والرماني توفي سنة ثلاثمائة وستة وثمانين هجرية تقريبًا.
(6)- كتاب "صاحب الصناعتين " لأبي هلال العسكري المتوفى سنة 395هجرية والكتاب لبنة رائعة وتجديدية في تاريخ البلاغة.
(7)- كتاب "إعجاز القرآن" للباقلاني المتوفى سنة 403هجرية.- كتاب " صاحب العمدة" في صناعة الشعر ونقده لابن رشيق القيرواني المتوفى سنة 466هجرية.
-(7) كتاب "سر الفصاحة" للخفاجي المتوفى سنة 466هجرية والكتاب يعتبر تجديد وتعميق في دراسات الأصوات والكلمة من حيث قبولها.
(Cool- كتاب "أسرار البلاغة" وكتاب "دلائل الإعجاز" لشيخ البلاغيين عبد القاهر الجرجاني المتوفى سنة 471 هجرية الذي أصَّل البلاغة إلى حد ما وقعَّدها و تذوقها.
(9) كتاب "الكشاف" للزمخشري الذي أعجب بكتابي عبد القاهر الذي لم يسعفه الوقت فأراد الزمخشري التطبيق فجاور مكة أربع سنوات وألف كتابه ذلك الذي بين فيه أسرار الإعجاز ودقائق التنزيل .
-(10) كتاب " نهاية الإيجاز في دراية الإعجاز " للفخر الرازي المتوفى سنة 606هجرية.- كتاب "مفتاح العلوم" لشيخ البلاغيين في التقعيد والتأصيل والتشعيب والتفريع أبو يعقوب يوسف السـكاكي المتوفى سنة 626هجرية .
-(11) كتاب "تلخيص المفتاح " للخطيب القزويني وهو تلخيص القسم الثالث لكتاب "مفتاح العلوم " والقزويني متوفى سنة.
(12) - كتاب أسرار البلاغة" وكتاب "دلائل الإعجاز لشيخ البلاغيين عبد القاهر الجرجاني المتوفى سنة 471 هجرية الذي أصَّل البلاغة إلى حد ما وقعَّدها و تذوقها وكتاب الأسرار معظمه في التشبيهات والاستعارات والكنايات وكتاب الدلائل معظمه في نظرية إعجاز النظم، ويعتبر الشيخ عبد القاهر صاحب الفضل بعد الله عز وجل في تقعيد نظرية النظم وبين أن القرآن معجز بنظمه ليس باستعاراته وبديعه وتشبيهاته فقط, وكلمة النظم تعني التأليف والجمع والضم، فكل كلمة في القرآن لها تأثيرها كما قال ابن عطية "كتاب الله لو نزعت منه لفظة ثم أدير لسان العرب على أفضل منها لم توجد".
(13) - كتاب الكشاف للزمخشري الذي أعجب بكتابي عبد القاهر الذي لم يسعفه الوقت فأراد الزمخشري التطبيق فجاور مكة أربع سنوات وألف كتابه ذلك الذي بين فيه أسرار الإعجاز و دقائق التنزيل, والزمخشري ينسب له مقولة القنفلة"
س/ ما المقصود بمقولة " الفنقلة" عند الزمخشري ؟
هي أسلوب يتعرف المطالع من خلاله اللطائف والدقائق في كتاب الله عز وجل، وهي كلمة مشتقة من قول الشيخ "فإن قلت لم عبر بكذا دون كذا" فيحدث سؤالاً في تفسيره ليدغدغ القارئ ثم يستثيره ليشرأب للبحث عن الجواب

(14) كتاب نهاية الإيجاز في دراية الإعجاز للفخر الرازي المتوفى سنة 606هجرية، وقد حاول أن يعتصر فلسفة عبد القاهر ومنطقه وتذوقه في صورة قواعد وضوابط وقد استفاد منه السكاكي.
(15) كتاب مفتاح العلوم لشيخ البلاغيين في التقعيد والتأصيل والتشعيب والتفريع أبو يعقوب يوسف السـكاكي المتوفى سنة 626هجرية، والكتاب ثلاثة أقسام الأول في الصرف، والثاني في النحو والثالث في البيان والمعاني، وذيله بالكلام عن الفصاحة، وألحق به بالكلام عن القافية والعروض، والكتاب أشتهر بالقسم الثالث، والسكاكي من المتكلمين والفلاسفة والمناطقة.
(16) كتاب تلخيص المفتاح للخطيب القزويني وهو تلخيص القسم الثالث لكتاب مفتاح العلوم والقزويني متوفى سنة 739هجرية وهو مثل السكاكس من المتكلمين والفلاسفة, ثم إنه رأى أن تلخيصه متن محدود موجز فألف كتابه الإيضاح وفيه تفصيل وهو من أشهر كتب البلاغة في المدرسة المتأخرة والخطيب يعتبر زعيم مدرسة المتأخرين.
انتهي الدرس الأول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://gasmi.ahlamontada.com
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 110
تاريخ التسجيل : 09/01/2008

مُساهمةموضوع: كتاب البلاغة الواضحة( سؤال وجواب)   الإثنين مارس 17, 2008 1:08 am

البلاغة الواضحة سؤال وجواب
الدرس الثاني:
تقسيمات كتاب البلاغة الواضحة
س: من هوأشهر من تناول قضية الإعجاز وتناول النظم بالتحليل والتقعيد؟
(1)الجرجاني في كتابيه "أسرار البلاغة" و"دلائل الإعجاز.
(2) تلاه الفخر الرازي في كتابه" نهاية الإيجاز في دراية الإعجاز " (3) السكاكي وألف كتابه "مفتاح العلوم"

(4 الخطيب القزويني وألف كتاب "تلخيص المفتاح" وهو تلخيص القسم الثالث لكتاب "مفتاح العلوم" ثم إنه رأى أن تلخيصه متن محدود موجز فألف كتابه " الإيضاح " وفيه تفصيل.

(5)عروس الأفراح لشرح تلخيص المفتاح" لأحمد بن علي السبكي
(6)وهناك أيضاً شرح يسمى " المطول " و"المختصر" لسعد الدين مسعود بن عمر التفتازاني.
(6) شرح يسمى" الأطول" لعصام الدين إبراهيم بن محمد عرب شاة الإسرائيلي .
(7) شرح يسمى "مواهب الفتاح في شرح تلخيص المفتاح" لابن يعقوب المغربي .
وكل هذه الشروح جمعت في كتاب واحد طبعته رديئة ولكن بالنسبة للمتخصص تعينه وتفتح له الأبواب وتمتع ناظره وتثري معرفته بالبلاغة لأنها مجموعة في كتاب واحد، ويوجد في الكتاب أيضاً حاشية للدسوقي في الهامش جيدة وفيها تحقيقات, إلا أن هذه الكتب بشكل عام تنفع المتخصص.

س/ ما هو الباعث الحثيث على التأليف في البلاغة بشكل عام ؟

محاولة فهم القرآن الحكيم، والتعرف على إعجازه، وتدبر أسراره، فهو علم قرآني قبل كل شيء، فعلومه الثلاثة -المعاني والبيان والبديع- متغلغلة في الإعجاز، ومتمكنة في التنزيل، ولذلك كانت مؤلفات العلماء تدور حول هذا.
/ أذكر بعض كتب البلاغة في العصر الحديث ؟ وبعض الكتب المتوسطة ؟ وأخري للمتخصصين ؟
من كتب البلاغة المختصرة :
كتاب"البلاغة في ثوبها الجديد" للدكتور بكري شيخ أمين، وأيضًا "البلاغة الواضحة" للشاعر علي الجارم، ومصطفى أمين.
ـ ومن الكتب المتوسطة :
"كتاب علوم البلاغة المعاني والبيان والبديع" لأحمد مصطفى المراغي ، وكتاب"جواهر البلاغة" للسيد أحمد الهاشمي.
ـ وللمتخصصين كتاب "
علم المعاني" مستقلاً، و"علم البيان والبديع" للدكتور بسيوني عبد الفتاح فيوض، وهذا الكتاب الحقيقة فيه نوع تجديد وفيه أيضًا ترجيحات وتحليلات وتعليلات .
ـ وكتاب "المفصل في علوم البلاغة العربية" للدكتور عيسى علي العاكوب، وهو جيد في عربيته ومفصل أيضًا في تقسيماته، واستفاد واتكأ على الخطيب القزويني أيضًا في منطلقاته البلاغية.
ـ وللدكتور عبد العزيز عتيق مؤلفات خص كل فن بلاغي أو كل علم بلاغي بمؤلف، فألف في "علم المعاني" كتابا، وألف في "البيان" كتابًا، وألف في "البديع" أيضًا كتابا وهي تصلح أيضًا للمتخصصين في كلية اللغة العربية أو الأقسام الأدبية بشكل عام.
ـ كتاب "دلالات التراكيب في علم المعاني" لشيخ البلاغيين الأستاذ الدكتور محمد محمد أبو موسى كتاب جامع وجيد وهو كتاب "دلالات التراكيب في علم المعاني" وله أيضًا في البيان "التصويرالبياني"، والحقيقة أن فيه تجديدات حسنة، ورأيًا بلاغيًا طيبًا،>

س/ أذكر بعض معاجم البلاغة الذي يرجع إليها طالب العلم ؟
ـ من أجود هذه المعاجم وأظهرها وأشهرها معجم "المصطلحات البلاغية وتطورها" للدكتور أحمد مطلوب، فهو حقيقة معجم مؤصل يذكر الفن البلاغي ثم يذكر بداياته ويبدأ بتعريف لغوي ثم كيف تطور ونشأ ثم استقر في مصطلحه ويذكر أيضًا أبرز شواهده.
ـ وللدكتور بدوي أحمد طبانة -رحمه الله- معجم في هذا المقام وهو "معجم البلاغة العربية" على نسق سابقه وإن كان أقل نفَسًا.
ـ كتاب "المعجم المفصل في علوم البلاغة" للدكتورة إنعام فوال عكاوي تناولت المصطلح البلاغي من حيث تدرجه وتطوره ونهايته فيما استقر عليه.
سًا بيانيًا مشرقًا والتفنن في العرض البلاغي بشكل عام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://gasmi.ahlamontada.com
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 110
تاريخ التسجيل : 09/01/2008

مُساهمةموضوع: كتاب البلاغة الواضحة( سؤال وجواب)   الإثنين مارس 17, 2008 1:09 am

س/ ماهي كتب التفسير التي تناولت الجانب البلاغي في كتاب الله ؟
ـ كتاب "الكشاف" للزمخشري مع الحذر من اعتزالياته وسقطاته في مسائل الصفات ومسائل مرتكب الكبيرة.
ـ كتاب "البحر المحيط" لأبي حيان المفسر الأندلسي المتوفى سنة سبعمائة وأربعة وخمسين للهجرة فإن البحر هذا هو حقيقة اسم طابق مسماه، ولفظ أدرك معناه-فعلاً- ، فمن قلب صفحات "البحر المحيط" لأبي حيان وجد بحرًا فعلاً متلاطمًا، فإنه يذكر أسباب النزول، ويشرح الآية شرحًا لغويًا، ثم يذكر أيضًا أعاريبها التي تنبني عليها المعاني .
ـ تفسير البيضاوي وحواشيه، وهي الحقيقة حواشي مفيدة جدًا لطالب البلاغة والمعاني والدقائق واللطائف، و أشهرها حاشية الشهاب الخفاجي، وحاشية محيي الدين الشيخ زاده وحاشية القنوي .
ـ تفسير أبي السعود، كان قاضيًا من قضاة الدولة العثمانية في القرن التاسع الهجري، وقد كتب كتابه الرائد "إرشاد العقل السليم إلى مزايا القرآن الكريم" وتمكن حقيقة من العربية وتضلع فيها، وعبارته جزلة وأسلوبه عالٍ .
ـ كتاب "روح المعاني" للآلوسي فإنه جمَّاعة، وأيضًا يحسن النظر والتقليب وتوليد المعاني من خلال ما ينظر .
ـ تفسير "التحرير والتنوير" للشيخ الطاهر بن عاشور التونسي، وهذا الرجل مالكي المذهب إلا أنه مجتهد في مذهبه وله كتاب "الموجز في البلاغة العربية" وهو يعد زمخشري عصره
ـ "التفسير القرآني بالقرآن" لعبد الكريم الخطيب، فلغته مشرقة وعبارته مؤدبة وأدبية، وأيضًا أساليبه راقية، وتكسب قارئها ضربًا من حصن التعبير .
ـ كتاب "في ظلال القرآن" لسيد قطب من الكتب التي تناولت الآية أو القرآن الحكيم بمنظار أدبي .
ـ كتاب "تفسير كلام المنان" للشيخ عبد الرحمن بن ناصر بن سعدي توفي الشيخ عبد الرحمن بن ناصر بن السعدي سنة ألف وثلاثمائة وستة وسبعين هجرية فكتابه هذا تفسير كتاب مختصر وجيد وله لفتات لغوية وإشراقات بيانية وتوضيحات أسلوبية في لغة سهلة .

س/ اذكر بعض كتب الحديث التي تناولت كلام المصطفى -عليه الصلاة والسلام- من وجه بلاغي أو بياني ؟

ـ كتاب "فتح الباري" لابن حجر العسقلاني وقد أجهد وأنفق الشيخ ابن حجر -رحمه الله- قرابة ثمانية وعشرين عامًا في سبيل تأليفه فجمع مستودعًا ضخمًا من العلم العام والاستنباطات الحسنة وأقوال العلماء وأيضًا علم العربية والدقائق واللطائف المتعلقة.
ـ "إرشاد الساري" لبدر الدين بن عيني، فيه أو بخاصة في ربعه الأول، فالشيخ -رحمه الله- توسع إلى درجة أنه قد فاق "فتح الباري" في مقدمته أو في الربع الأول منه، لكن نفسه بدأ يتضاءل بعد ذلك.
ـ شرح صحيح مسلم للإمام النووي -رحمه الله- ، فلغته مجملة لكنها دقيقة وجيدة، وله إشارات ولمحات ذكية وأيضًا يقف عندها مقتنص الإشارات البلاغية.
ـ كتاب "التصوير الفني في الحديث النبوي" للدكتور محمد الصباغ مجلد طيب يتجاوز سبعمائة وثمانمائة صفحة عرض طائفة من الأحاديث وشرحها شرحًا لغويًا بلاغيًا
وركز على الصورة وعلى التصوير النبوي في الحديث الشريف ، وله أيضًا كتاب "الحديث النبوي" تعرض لطائفة من الأحاديث النبوية الشريفة وشرحها وبين وجوه البلاغة فيها.
ـ كتاب "الحديث النبوي الشريف" من الوجهة البلاغية للدكتور عز الدين علي السيد، وهو قيم وجيد ومتوسع في هذا المقام.
ـ كتاب "البيان النبوي" للدكتور محمد رجب البيومي، فكتابه مختصر لكن فيه لمحات وإشارات طيبة.
ـ كتاب "في ظلال الحديث النبوي" للدكتور نبوي الدين عتر، هذا أيضًا فيه تقسيمات وتفصيلات جيدة، له إشراقات بيانية وولغوية .
ـ كتاب "من أسرار البيان النبوي" للدكتور أحمد محمد علي، هذا كتاب موجز ومختصر في الحديث النبوي الشريف.

س/ أذكر بعض الكتب التي تبين أهمية العربية وقيمتها في استنباط الحكم الشرعي ؟

ـ كتاب رسالة دكتوراه حقيقة عنوانها "أثر العربية في استنباط الأحكام الفقهية من السنة النبوية" للدكتور يوسف خليف العيساوي، مطبوع متداول طبعته "دار البشائر الإسلامية" ببيروت عام ألف وأربعمائة وثلاثة وعشرين هجرية، الحقيقة أن الكتاب قيم في هذا الباب .
ـ كتاب "الصعقة الغضبية على منكر العربية" للطوفي الحنبلي المتوفى سنة سبعمائة وستة عشر هجرية، حققه الدكتور محمد بن خالد الفاضل.
انتهي الدرس الثاني: سبحانك اللهم وبحمد أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://gasmi.ahlamontada.com
 
كتاب البلاغة الواضحة( سؤال وجواب)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الأستاذ نور الدين قاسمي :: علـــــــــــوم اللغـــــــــة :: منتـــــدى البــــلاغة العربية-
انتقل الى: